الاربعاء في ١٦ اب ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 10:04 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
كاسيزي قدّم تقريره السنوي: آمل بتقديم جميع قرارات الاتهام قبل نهاية شباط 2012
 
 
 
 
 
 
٤ اذار ٢٠١١
 
لفت رئيس المحكمة الخاصة بلبنان القاضي أنطونيو كاسيزي إلى أن "السنة المنصرمة كانت حافلة بالتطورات المهمة في تاريخ المحكمة"، مشيراً في تقريره السنوي الثاني عن المحكمة إلى أن "قيام المدعي العام بتقديم أول قرار إتهام إلى قاضي الإجراءات التمهيدية هو أمر في غاية الأهمية إذ يُعدّ إيذانًا ببدء المرحلة القضائية من حياة المحكمة".

وبحسب بيان صادر عن المحكمة، فقد استعرض كاسيزي في التقرير السنوي بشكل عام لعمل جميع أجهزة المحكمة، ولفت إلى "الإنجازات البارزة التي حققتها المحكمة خلال السنة الماضية، ومنها قيام مكتب المدعي العام بتعزيز عمليات التحقيق وبتقديم قرار اتهام، كما اضطلع مكتب الدفاع بدور مهم في الإجراءات القضائية، ووضَع قائمة بالمحامين الذين يمكن الاستعانة بهم لتمثيل أي متهم، وتولى قلم المحكمة مجددًا ضمان إدارة شؤون المحكمة إدارةً فعّالة وسلسة، وكان نشيطًا للغاية في مجال جمع الأموال".

وأشار التقرير إلى أن الفترة المشمولة فيه من العامين 2010-2011 قد شهدت عدة مستجدات قضائية كان من أبرزها "القرار الحاسم الذي أصدرته غرفة الاستئناف بالإجماع في شهر شباط 2011 وأوضحت فيه تعريف الإرهاب والقانون الواجب التطبيق في المحاكمات أمام المحكمة". وقد شدّد كاسيزي، في خاتمة التقرير السنوي، على التحديات التي تواجهها المحكمة في إطار مساعيها المتواصلة لإنجاز ولايتها، مشيراً إلى أنّ "هذه التحديات تتضمن الأوضاع الأمنية الصعبة، وكذلك التكاليف اللازمة لضمان فعالية وشفافية عملها". وبيّن كاسيزي بإيجاز أيضًا رؤيته للمحكمة خلال السنة المقبلة، مبديًا رغبته في "إنجاز عمليات التحقيق وتقديم جميع قرارات الاتهام إلى قاضي الإجراءات التمهيدية قبيل نهاية شهر شباط 2012".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر