الاربعاء في ١٦ اب ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 08:32 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
ما هو غاز الـ"سارين" وما هي عوارض التسمّم به؟
 
 
 
 
 
 
٢ ايلول ٢٠١٣
 
يُعتبر غاز الـ"سارين" الذي تشير معلومات إلى استخدامه في هجوم كيماوي في سوريا في 21 آب/أغسطس وفق عيّنات تحدث عنها الاحد في الأوّل من أيلول وزير الخارجية الاميركي جون كيري، غازًا قاتلاً شديد السميّة، بلا رائحة وغير مرئي، تم اكتشافه في العام 1938 في ألمانيا.

وحتى لو لم يتم تنشقه، فإنّ مجرد الاحتكاك الجلدي بهذا الغاز العضوي الفوسفوري يعوّق نقل السيال العصبي ويؤدي إلى الوفاة جرّاء توقف عمل القلب والأوعية الدمويّة. ويبلغ مستوى الجرعة القاتلة من هذا الغاز السام نصف ملغ للشخص البالغ.

ويشكو الضحايا بشكل اساسي من آلام قوية في الرأس كما تظهر عليهم علامات توسع في بؤبؤ العين. كذلك تظهر علامات تشنج عضلي وتوقف في التنفس وغيبوبة تسبق الوفاة.

ويمكن استخدام الغاز على شكل جسيمات، خصوصًا عن طريق تفجير ذخائر، لكنه يصلح أيضًا لتسميم الماء أو الطعام، وفق مركز المراقبة والوقاية من الامراض في الولايات المتحدة.

ويمكن لملابس دخلت في احتكاك مع بخار الـ"سارين" بشكل متواصل أن تنقل العدوى إلى أشخاص آخرين خلال نصف ساعة اضافية بعد الانفجار، وفق المركز الاميركي الذي يؤكد وجود علاج للاصابة بهذا الغاز السام.

وتعتبر عملية تركيب غاز الـ"سارين" أمرًا معقّدًا، لكن اكتشافه حصل عن طريق الصدفة خلال عمل اختصاصيّين كيماويّين المان في مختبرات اي جي فاربن على تصنيع مبيدات جديدة في العام 1938. ويحمل غاز الـ"سارين" اسمه تيمّنًا بأسماء مكتشفيه: شرادر، امبروس، روديغر وفان دير ليندي. وتم استخدام هذا الغاز للمرّة الأولى كسلاح كيماوي خلال الحرب الايرانية - العراقية في ثمانينات القرن الماضي، ثم من جانب طائفة "أوم شنريكيو" اليابانيّة في هجوم على شبكة قطارات المترو في طوكيو عام 1995.

وقام أفراد في هذه الطائفة مجهّزين بأكياس مليئة بالـ"سارين" السائل باستهداف مترو طوكيو ما أدّى إلى سقوط 12 قتيلا واصابة الآلاف.

كما يملك النظام السوري الذي اقر للمرة الاولى في 23 تموز/يوليو 2012 بحيازته اسلحة كيماوية، "مئات الاطنان" من مختلف العناصر الكيماوية بحسب مركز الدراسات لمنع انتشار الاسلحة في معهد مونتيري في الولايات المتحدة.

كما يرجح امتلاك دمشق غاز الـ"في اكس"، وهو غاز آخر شديد السمية من عائلة الـ"سارين" وأكثر فتكًا منه.

واتهم البيت الابيض في حزيران/يونيو النظام السوري بانه استخدم غاز الـ"سارين" "على نطاق ضيق مرات عدة" ضد مقاتلي المعارضة في العام 2012. والاحد، اكد وزير الخارجية الاميركي جون كيري ان الولايات المتحدة لديها عينات من شعر ودماء تثبت استخدام هذا الغاز في الهجوم الذي تعرّضت له الغوطة الشرقية في ريف دمشق في 21 اب/اغسطس والذي تتهم واشنطن النظام السوري بشنه.

ووفق تقرير صادر عن الاستخبارات الاميركية تم نشره الخميس، فإنّ هذا الهجوم أسفر عن سقوط 1429 قتيلاً بينهم 426 طفلاً.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر