الجمعة في ١٥ كانون الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 06:36 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
طلاّب "الاحرار" يتضامنون مع الكويت
 
 
 
 
 
 
٣٠ حزيران ٢٠١٥
 
نفذت منظمة الطلاب في حزب "الوطنيين الاحرار" وقفة تضامنية مع دولة الكويت بعد الانفجار الذي وقع في مسجد الامام الصادق يوم الجمعة الفائت، وذلك بمشاركة عدد من طلاب المنظمة وعضو المكتب السياسي في الحزب انطوان كرباج، حملوا خلالها لافتات كتب عليها "انا مسيحي، انا مسلم، انا ضد الارهاب"، "انا لبناني، انا عربي، انا ارفض الارهاب".

وخلال الوقفة، أكد رئيس منظمة الطلاب سيمون درغام أن "لبنان هو جزء من الشرعية العربية والدولية وبالتالي فإن اي استهداف لهذه الشرعية يمس أمن لبنان".

وقال "جئنا الى هنا لنقول انه كما كانت الكويت دائما الى جانب لبنان لا يمكننا الا ان نقف اليوم الى جانبها ولو رمزيا لنتضامن مع هذا الشعب الصديق ومع سمو الامير الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح".

وتابع "لبنان جزء لا يتجزأ من النسيج العربي ويسعى الى مكافحة الارهاب فهو وقع على ذلك في مؤتمر التحالف الدولي لمكافحة الارهاب الذي عقد في جدة العام الماضي".

وهنأ درغام "الشعب الكويتي على الصورة الحضارية التي ظهرت باتحاده في تشييع الشهداء الذي سقطوا في التفجير"، آملا ان "نتحد كعرب مسلمين ومسحيين ودروز في مواجهة الاخطار والتقسيم والفتن الطائفية للعبور بأوطاننا الى بر الأمان".

وأوضح "كما نتضامن مع الكويت، كذلك يتضامن حزب الوطنيين الأحرار مع مصر وتونس وكل دولة عربية يضربها الارهاب ومع المجتمع الدولي وفرنسا وكل دولة تعاني من غدر الارهاب على أمل ان نتحد جميعا لمواجهته".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر