الاربعاء في ٢٨ حزيران ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 11:41 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
المحكمة الدولية تواصل الاستماع الى الشاهد بلات
 
 
 
 
 
 
٨ شباط ٢٠١٧
 
عقدت غرفة الدرجة الاولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان جلسة برئاسة القاضي دايفيد راي، واصلت خلالها الاستماع الى الشاهد غاري بلات.

وفي ما يلي النص الحرفي لوقائع الجلسة:

................

أيغل بوفواس (ممثل الإدعاء): عند الشريحة 44 نرى 3 اتصالات وهذه الاتصالات بأغلبيتها كانت في جنوب بيروت. اطلب منك ان تبدأ من هذه النقطة وتلخص لنا ما الذي فعلته الشبكة الزرقاء عصر ذلك اليوم؟

الشاهد غاري بلات (خبير في شؤون الاتصالات ومحقق في مكتب المدعي العام): نرى هنا الشخص رقم 6 والشخص 8 وهما في منطقة بعيدة عن قصر قريطم جنوب بيروت، وبعد الظهر نرى الشخص 7 الذي بات يشغّل المواقع الخلوية في بيروت الغربية، أما الشخص 5 فيتواجد في ذلك المكان ايضا عصر ذلك اليوم.

بوفواس: في الشريحة 46 الشخص 6 عند الطريق الساحلي في بيروت الغربية، أما الشخص 8 فهو في وسط بيروت، هل من أمر مهم هنا؟

الشاهد بلات: على ما يبدو أن الشخص 8 يبتعد إما باتجاه منزل السيد حمادة أو قصر قريطم.

بوفواس: الشريحة 47 عند الساعة 2:16 من بعد الظهر، الشخصان 6 و7 في الضاحية. انتقل الان الى الشريحة 48، من الشاعة 3:33 و4:47 مكن بعد الظزهر ونرى مجددا اتصالات الشخص 6 والشخص 7 ومن ثم نرى الشخص 6 في جنوب بيروت والشخص 5 في بيروتالغربية، وهنا كان الرئيس الحريري لا يزال في منزله في قريطم. هلا قيمت لنا هذا الاتصال؟

الشاهد بلات: نعم، يبدو أن الشخص 5 انتقل الى منطقة في جوار قصر قريطم، اي ان عملية المراقبة تتواصل، والشخص 6 ينسّق وهو موجود في جنوب بيروت.

بوفواس: الشريحة 50 تظهر لنا اتصالا بعد دقيقة عند الساعة 3:34، الشخص 5 يستخدم موقعاص خلوياً في جوار قصر قريطم، ونرى مجددا الشخص 7 عند الطريق الساحلي اي ليس في مكان بعيد جدا.

الشاهد بلات: نعم، وان كنتم تذكرون، هذان الشخصان كانا في وقت سابق في فقرا وفي ذوق مصبح وكانا على اتصال على التوالي بالشخص رقم 6، وعند عودة الرئيس الحريري الى قصر قريطم نرى انهما اصبحا في محيط قصر قريطم، اي استبدلا الفريق السابق اي الشخصين 8 و9. ومن ثم كان هناك الزيارة الى منزل السيد حمادة.

بوفواس: في الشفافية 51، بعد ساعة نرى اتصال الى الشخص 7 الذي يستخدم موقعاً خلوياً قريبا من منزل السيد حمادة وهو يستصل بالشخص رقم 6، وبعدها في الشفافية 52 نكبّر الصورة عند الاتصال الخاص بالرقم 7.

الشاهد بلات: الشخص 6 هو من اتصل بالشخص 7. نرى انم الشخص 7 كان عند الطريق الساحلي قريبا من قصر قريطم ولا بد من ان نتذكر انه في الايام السابقة كان الرئيس الحريري ينتقل من والى قصر قريطم والفيلا في فقرا، وبالتالي لا بد انه كان موجودا في تلك المنطقة لمراقبة التنقلات والتحركات وهو يغطي الطريق الساحلي.

بوفواس: في تلك الافترة، الرئيس الحريري توجه الى المطار كي يسافر في الايام المقبلة.

الشاهد بلات: صحيح.

(انقطاع الصوت)

بوفواس: قبل التقدم، ذكرت غياب الانشطة الخضراء لفترة 9 ايام، كم هو عدد الاتصالات الزرقاء في خلال الايام الخمس التالية عندما كان السيد الحريري ما زال خارج البلاد، هل يمكن ان تساعدنا في التقييم على هذا المستوى؟

الشاهد بلات: اعتقد اقل من 10، اعتقد حوالي 8 او 9 ولكن اقل من عشرة، هذا اكيد في خلال الخمس ايام التالية.

بوفواس: في 1 كانون الثاني حصل 32 اتصالا، مثلا داخل الشبكة الزرقاء، وخلال الايام الخمسة التالية أقل من 10 داخل الشبكة الزرقاء، هل هذا صحيح؟

الشاهد بلات: نعم.

بوفواس: الشريحتان 68 و69 تظهران خريطة للاتصالات الخضراء على خلايا ليست متباعدة عن بعضها البعض، هذا ما تقوله لنا؟

الشاهد بلات: هذا صحيح.

بوفواس: مرة اخرى، نرى الانشطة على الهواتف الخضراء المنسوبة الى السيد عياش تستعمل الخلية المؤمّنة لتغطية مكان اقامته في الحدث على الشريحة 69 بالنسبة الى سامي عيسى او محيط اقامة او تواجد السيد بدر الدين، نرى انه في خلال دقيقة هنالك اتصالات على الشبكة الخضراء منسوبة الى السيد بدر الدين من الهاتف الشخص 663 في محيط الخلية.

الشاهد بلات: نعم، هناك استعمال للخلايا على انظمة هواتف مختلفة، ام تي سي وألفا، على شبكات مختلفة بشكل متداخل على مستوى التغطية.

بوفواس: هذا لم يكن الاتصال الوحيد على الشبكة الخضراء في ذاك اليوم، صحيح؟

الشاهد بلات: لا، لم يكن الاتصال الوحيد، هنالك اتصالات لاحقة على مستوى الهواتف الخضراء منسوبة الى السيد مرعي وهواتف خضراء منسوبة للسيد بدر الدين.

بوفواس: ننتقل الى الشريحتين 70 و71. هناك يوم لم يحصل فيه نشاط على مستوى استعمال خلايا الكولا على الشبكة الارجوانية، لكن الشريحة 61 تصوّر اتصال في اطار المجموعة الارجوانية واتصال على مستوى الشبكة الخضراء كما ذكرت، لنأخذ الشريحة 61، انها الشريحة المتعلقة بالاتصال الاخضر المنسوب الى السيد مرعي. هل هنالك انشطة او تسلسل انشطة اتصالات مهمة على هذا المستوى؟

الشاهد بلات: ما من أنشطة حول مسجد الجامعة العربية في ذاك اليوم، وخلال ذاك اليوم نرى اتصال بين الهواتف الارجوانية المنسوبة الى السيد عنيسي والسيد صبرا في 12:33 و6:10 وكذلك في 3:01 بعد الظهر اتصال بين الهاتف الارجواني المسنوب الى السيد مرعي والهاتف المنسوب الى السيد عنيسي، وطبعاً في 1:42 بعد الظهر هناك ترابط ارجواني 375 على مستوى الاتصال بالسيد صبرا، ولكن كل الاتصالات ليست على مقربة من الجامعة العربية في ذلك اليوم لم يكن هناك نشاط في محيط مسجد الجامعة العربية، وهذا يتماشى ويتناسب مع كون السيد مرعي على اتصال مع الهاتف الاخضر المسنوب الى السيد بدر الدين، وهناك اتصال قصير لـ 38 ثانية بينهما والشخصان كانا على مقربة من بعضهما البعض، وكذلك نرى ان هذه الاتصالات غير مهمة على مستوى هيكلية القيادة.

السيد عياش على اتصال مع الهاتف الاخضر المنسوب الى السيد بدر الدين من خلال الهواتف الخضراء والسيد عياش لم يكن مشمولاً بالمراقبة حول مسجد الجامعة العربية لذلك ليس هنالك استعمال لهيكلية المراقبة وقيادة هذه الهيكلية على المستوى التنفيذي في الشبكة الخضراء، وهناك سبب ما لكونهما لم يحرّكا الخلايا حول مسجد الجامعة العربية في ذلك اليوم.

بوفواس: وهذا الاتصال الذي نراه بين الهاتف المنسوب للسيد مرعي وهاتف السيد بدر الدين، هذا كان الاتصال الاخير قبل 10 ايام، ومن ثم كان هناك غياب للنشاط في الفترة اللاحقة.

الشاهد بلات: هلا توقفت للحظة؟ انت تذكر ايضا انه كان الاتصال الاول بين الشخصين منذ 23 كانون الاول وبالتالي كان قد انعدم النشاط، حتى النشاط في جوار مسجد الجامعة العربي، وبالتالي أنت محق ايضا عندما تقول ان الاتصال التالي كان بعد ايام في كانون الثاني، ولكن على اي حال، الاتصال ما قبل ذلك كان في 23 كانون الاول.

بوفواس: وهذا يأخذني الى السؤال التالي: في الاسابيع الماضية من افادتك، انت اشرت الى تصادف ايام الاتصالات حيث يكون السيد مرعي على اتصال بالسيد بدر الدين، وفي بعض الاحيان وبعد دقائق يتصل ايضا السيد عياش بالسيد بدر الدين، ومجددا على الرغم من غياب النشاط، السيد مرعي يتصل بالسيد بدر الدين، وفي ذلك اليوم ايضا عياش يتصل ببدر الدين، وبالتالي لا بد من الاشارة الى ان الهواتف الخضراء كانت دائماً مطفأة في السابق باستثناء الرسائل النصية القصيرة للاشارة الى دفع الفواتير.

...........

بوفواس: ننتقل الى الشفافية 72 لنرى الهواتف المسنوبة الى السيد مرعي، الاخضر والارجواني، واتصلت هذه الهواتف على بعد 6 دقائق بين الاتصالين، على عكس ما رأينا في السابق. الهاتف المسنوب الى مرعي لا يستخدم صفير 2 بل كان يستخدم في السابق صفير 3 والان يستخدم الموقع الخلوي براجنة 2 ونرى ذلك على الخارطة وهنا تغطية لمنزله المحتمل.

وفي الشفافية 73 نتأكد من الموقع الخلوي المستخدم من قبل السيد بدر الدين وهو رويس 3. هل من أمر مهم بالنسبة الى هذا الموقع الخلوي؟ فلنرى الهاتف الاخضر المنسوب الى بدر الدين يستخدمه، هل من امر مهم بشان ذلك؟

الشاهد بلات: نحن غطيّنا هذا الموضوع في السابق، نرى هناك فترة الاتصال، وكان الشخصان قريبين من بعضهما البعض تقريباً، وبالتالي لربما كان هناك فرصة للقاء بينهما.

بوفواس: لتوضيح المحضر، عندما تقول ان الموقع الخلوي هذا كام يُستخدم كثيرا من قبل السيد بدر الدين، أنت تتحدث عن هواتف السيد بدر الدين على شبكة الفا، اي الاخضر 023 والهاتف الخلوي التتبعي 944.

الشاهد بلات: نعم هذا صحيح

بوفواس: الشريحة 76 تشير الى وجود 3 اتصالات في 3 كانون الثاني في اطار الشبكة الزرقاء، الشخص 5، الشخص 6 والشخص 7. هم الاعضاء الذين اتصلوا ببعضهم البعض.

انت اشرت الى اهمية هذا النشاط المحدود في تلك الفترة. هل ترغب في اضافة المزيد؟

الشاهد بلات: بالنسبة الى الشخصين 5 و7 وكما رأينا في العام 2004 كان هناك التنسيق من قبل الهاتف الازرق المسنوب الى السيد عياش ونرى هناك الشخصين الناشطين، والشخص 6. أما بالنسبة الى النشاط، فنرى هذا النشاط على الخرائط. الشخص 7 في وقت سابق من ذلك اليوم يشغّل موقع خلوي في جنوب بيروت وايضا الشخص 5، ولكن بحلول الساعة 1:13 يشغّل موقع خلوي في bayrock cafe قرب قصر قريطم، جنوب القصر، وهذا يشير الى انه كان موجودا في تلك المنطقة، لربما هو يقوم بنوع من المراقبة او يتأكد ان كان الرئيس الحريري قد عاد من باريس، فلربما لم يكونوا على علم بتاريخ عودته. على اي حال لم يكن هناك اي نشاط اخر للشبكة الزرقاء ولم يكن هناك نشاط في جوار فيلا

(قطع البث للنقل المباشر)

بوفواس: الشريحة 89، الصورة مقرّبة لذلك الاتصال، ولكن الطريق الرئيسي الذي اشرت اليه سابقا هو هذا الخط الجانبي الى الناحية اليمنى من الشريحة والمتجه الى اسفل الى اعلى الشريحة.

الشاهد بلات: صحيح.

بوفواس: وهذا الاتصال بعد 7دقائق من الوقت يزوّد التغطية المتوقعة من بين مناطق اخرى لتلك الطريقة الرئيسية المؤدية الى مسجد الجامعة العربية.

الشاهد بلات: نعم، التغطية هي تقريبا 500 متر من المسجد، ليست التغطية فقط شاملة لهذا الطريق الرئيسي، وانما ايضا التغطية قريبة جدا من موقع المسجد.

بوفواس: الشريحة 90 بعد حوالي نصف ساعة من الوقت، الهاتف الارجواني المنسوب الى السيد عنيسي عاد الى الضاحية ويستخدم الخلية صفير 3. وملاحظة سيد بلات، هذه الخلية لا تزوّد التغطية المتوقعة لاي من مساكن حاملي الهواتف الارجوانية على حد قضية الادعاء.

الشاهد بلات: نعم نحن رأينا في الشريحة السابقة ان التغطية المتوقعة لا تغطي المنازل الرئيسية لاي من الاشخاص الثلاثة الرئيسيين.

القاضي راي: سننتقل الى 4 كانون الثاني بعد الاستراحة.

............

..... ونرى انها كلها تتصل برقم الخدمة 1456، هو رقم الخدمة الخاص بشبكة الفا والذي يهدف الى تشغيل بطاقة السيم للمرة الاولى. ونرى ايضا هنا هذا الاتصال، اي الموقع الخلوي الذي استخدمته بطاقة السيم عند تشغيلها، وكلها اتصال الخدمة الخاص بشبكة الفا، ولا بد من ان نتذكر ايضا انه حتى الساعة 2:21 كان يتم تشغيل الهواتف كل دقيقة او دقيقتين، وبعدها ازداد الوقت واصبح تشغيل الهواتف كل 7 او 8 دقائق. مثلاً الهاتف الاحمر 572 شُغّل عند الساعة 2:28 وايضا الهاتف الاحمر استخدم هاتفاً اخر كان قد استُخدم لتشغيل ارقام اخرى، وبالتالي هذه العملية تتواصل حتى الساعة 2:43 وبالتالي 7 من الهواتف الحمراء الثمانية استُخدمت، وبالتالي هذا سيسمح لنا بتحديد الاطار الذي تلا في اليوم التالي. وهنالك الجهاز الخلوي الذي يحمل رقم الجهاز الدولي اي الرقم التسلسلي للهاتف والذي ينتهي بـ 5947، هذا الهاتف لم يُستخدم فقي ذلك اليوم، بالتالي تم شراء 7 هواتف خلوية للشبكة الحمراء وقد استُخدمت من اصل 8، اذاً تم شراء 8 اجهزة، وفي ذلك اليوم عند تشغيل الهواتف استُخدمت 7 فقط لأنه بحسب ما زُعم عاد الشخص بذلك الهاتف الى المحل في اليوم التالي، ولكن اتوقف عند هذا الحد وندخل في التفاصيل لاحقاً.

القاضية بريدي: سيد بلات، ستشرح لنا لاحقاً ما الذي يعنيه استخدام موقعين خلويين هنا عند تشغيل الهواتف، هل تنقّلوا بين مكان واخر عند تشغيل وتعبئة رصيد هذه الهواتف الحمراء، لأننا نرى انه تم تشغيل منية 2 وتربو 1. هل هذا يعني انه تم التنقل في خلال هذه العملية؟

الشاهد بلات: نعم انت محقة، ان عدنا الى جدول تسلسل الاتصالات على الشاشة امامنا، نرى ان الاحمر 893 شغّل تربو 1 عند الاتصال عند الساعة 2:15 من بعد الظهر، والهاتف 893 يستخدم منية 2 عند الساعة 2:16 اي بعد اقل من دقيقة، وبالتالي حصل بعض التحرك هنا، على اي حال سنرى تغطية هتين الخليتين. لا يمكن ان يكون التحرك على مسافة بعيدة جداً لأنه تم الانتقال من موقع خلوي من الثاني في اقل من دقيقة واحدة، لربما تم الانتقال من طرف الى طرف اخر من الطريق ونرى ايضا الموقع الخلوي منية 2 وقد استخدمته لاحقا اجهزة خلوية اخرى.

القاضية بريدي: هل هذه المواقع الخلوية بعيدة عن موقع Tripoli 3A؟

الشاهد بلات: انها خارج طرابلس.

القاضي راي: نتحدث عن الشريحة 100. نرى في هذه الشريحة التغطية الخلوية، ولكن نرى هنا بعض الرقم المتوزعة والتي تشير الى تغطية تمتد على 20 كلم تقريباً.

هينيس: لربما نستطيع من خلال العرض الالكتروني المباشر ان نظهر التغطيتين بلونين مختلفين. هنا اللون هو نفسه وبالتالي لا افهم اين التداخل واين المناطق التي تغطيها كل خلية على حدا. هل هذا ممكن؟

القاضي راي: كل شيء ممكن وأنا متأكد من أن السيد فندرلاكن بإمكانه ان يساعدنا، ولكن تجنّب اللون الرمادي فالسيد هينيس لا يحبّذ هذا اللون، لربما نستخدم لوناً أخر.

(عطل تقني)
المصدر : المحكمة الدولية
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر