السبت في ٢٤ حزيران ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 06:01 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
شباب المستقبل في عكار اقاموا إفطارا لأيتام حرار: للتلاقي ومساندة المحتاجين واليتامى
 
 
 
 
 
 
٧ حزيران ٢٠١٧
 
نظم شباب "تيار المستقبل" في عكار، افطارا بعنوان "رمضان يجمعنا"، لأيتام بلدة حرار في عكار بمشاركة الأهالي وحضور وجهاء البلدة وفاعلياتها وكوادر التيار والأطفال.

أحمد
وتحدث مسؤول مصلحة الشباب في "تيار المستقبل" في عكار عبدالله أحمد، فاكد أن "الهدف الأساسي للنشاط الرمضاني هذا، إدخال السعادة والبهجة إلى قلوب الأطفال الأيتام في هذا الشهر الفضيل. فرمضان يجمع الجميع على الخير والمحبة".

وأشار الى ان "هذه الأنشطة الرمضانية التي بدأها شباب المستقبل في عكار من حرار، ستستمر في العديد من القرى والبلدات العكارية"، لافتا الى ان "الأهالي عملوا على تقديم ما لديهم من وجبات رمضانية في البيوت خدمة لنجاح هذا النشاط".

وأكد أن "هذه المسيرة في العمل والإنتاج والعطاء ستستمر ولن تتوقف مهما حاول المغرضون الحاقدون على تيار الإنسانية والإعتدال من عرقلتها"، شاكرا "كل من شاركنا اليوم من أهالي ووجهاء بلدة حرار وزملائي في التيار والمنسق العام في عكار خالد طه على دعمهم لهذا الإفطار ووقوفهم إلى جانب الشباب".

الديك
ونوه عضو المركزية في مصلحة الشباب في التيار خالد الديك ب"معاني هذا الشهر الفضيل الذي يشكل مساحة للتلاقي والإجتماع على الخير وتقديم كل الدعم والمساندة للفقراء واليتامى والمحتاجين، وهي من صلب أولويات تيارنا ورئيسنا الذي نراه يوميا يستقبل الأطفال الأيتام في دارته أو في القصر الحكومي وينظم لهم الإفطارات الرمضانية، تماما كما كان الرئيس الشهيد رفيق الحريري".

مرعي
بدوره، أكد مسؤول مصلحة الرياضة في عكار حسين مرعي "أهمية النشاط والدور الكبير للشباب في المجتمع من خلال صنع المبادرات الجامعة، وتحقيق الأنشطة الهادفة التي تعزز المشاركة وروح التعاون بين الجميع، تحقيقا لعنوان أساسي هو رمضان يجمعنا".

واشار بيان لشباب المستقبل في عكار الى أن "فكرة النشاط الرمضاني اعتمدت على إشراك الأهالي في الإفطار عبر تقديم ما لديهم من وجبات لصالح أيتام البلدة".

وتخلل الإفطار أنشطة ترفيهية للأطفال وفقرات من وحي المناسبة.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر