الثلثاء في ٢٦ ايلول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 12:04 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
خوري: المشكلة أن هناك زعامات لا تقبل التغيير لتتمثل كل المكونات
 
 
 
 
 
 
١١ ايار ٢٠١٧
 
إعتبر عضو تكتل 'التغيير والإصلاح” النائب وليد خوري٬ أن 'ما يجري في قانون الإنتخاب أقرب إلى التنجيم والضرب بالرمل٬ لأن المفاوضات التي تدور في اجتماعات ثنائية وثلاثية ورباعية لم تصل إلى نتيجة”.

وأكد خوري في تصريح إلى صحيفة 'الشرق الأوسط”، أن 'التكتل” لا يزال متمسكا بمشروع القانون الذي قدمه الوزير جبران باسيل ٬ القائم على التأهيل على أساس الطائفة في دورة أولى٬ ثم النسبية في الدورة الثانية٬ لأن المشكلة متوقفة على عدالة التمثيل٬ وعلى هذا الأساس يجب أن يعكس القانون التعددية”.


وأردف: 'المشكلة أن هناك زعامات لا تقبل التغيير المفروض أن يحصل في لبنان٬ لتتمثل كل المكونات”، مشيرا إلى 'إذا توفرت العدالة بأي قانون نحن مستعدون للسير به٬ وحتى مع النسبية، شرط ألا نعود إلى سياسة المحادل التي تأتي بنواب لا يمثلون قاعدتهم الشعبية”.

 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر