الاثنين في ٢٣ نيسان ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 06:45 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الجيش يزيد عدد عناصره حول 'عين الحلوة”
 
 
 
 
 
 
١٤ كانون الثاني ٢٠١٨
 
قالت مصادر عسكرية إن الجيش اللبناني زاد من عدد عناصره المنتشرين على الحواجز عند مداخل مخيم 'عين الحلوة” للاجئين الفلسطينيين. ووصفت المصادر في تصريح لـ”الشرق الأوسط” الوضع الحالي في المخيم بـ”الجيد جداً وتحت السيطرة”، وذلك بعد تفاقم ظاهرة تسرب المطلوبين منه إلى محافظة إدلب السورية.

وأشارت مصادر ميدانية إلى أنّه ومع وصول التعزيزات العسكرية إلى المواقع المحيطة بالمخيم تراجعت الزحمة على الحواجز، التي كانت قد أدت إلى ارتفاع أصوات اللاجئين احتجاجاً على ما اعتبروه عرقلة لأعمالهم ولانتقال الطلاب إلى مدارسهم. ولحظت الإجراءات العسكرية الجديدة رفع عدد العناصر المولجة تفتيش الداخلين والخارجين بعد أن كان العدد محدوداً، ما كان يستلزم كثيراً من الوقت، ويؤدي إلى زحمة سير متواصلة طوال ساعات اليوم. وتحدثت معلومات صحافية عن عقد القيادة السياسية للقوى الوطنية والإسلامية في منطقة صيدا اجتماعاً في 'مركز النور” في المخيم تابعت فيه تفاصيل الإجراءات، وأعربت خلاله عن ارتياحها لتجاوب قيادة الجيش مع الدعوات الفلسطينية لتخفيف الإجراءات مع الحفاظ على الأمن والاستقرار دون تعطيل لمصالح الناس.

ومن المقرر أن يزور وفد من 'اللجان الشعبية الفلسطينية” ثكنة محمد زغيب العسكرية في صيدا، حيث يعقد لقاء مع مدير فرع مخابرات الجيش اللبناني في الجنوب العميد فوزي حمادة للبحث في هذه الإجراءات، إضافة إلى مناقشة موضوع إدخال مواد البناء والإعمار لإعادة ترميم المنازل المتضررة والآيلة للسقوط خلال فصل الشتاء.
المصدر : future tv
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر