الاثنين في ١١ كانون الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 10:11 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
تنديد لبناني واسع بقرار الرئيس الاميركي بشأن القدس
 
 
 
 
 
 
٧ كانون الاول ٢٠١٧
 
رفضا واستنكار لقرار الرئيس الاميركي دونالد ترامب، أجرى رئيس مجلس النواب نبيه بري اتصالا بالرئيس الفلطسيني محمود عباس، معتبرا أن القرار هو احتلال جديد لا يقل عن احتلال 1948 .

وكان بري قد دعا الى جلسة عامة يوم الجمعة تخصص للبحث في قضية ​القدس​ الشريف.

واعلن مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان خلال اتصل بالرئيس عباس، رفضه واستنكاره للقرار الاميركي المعادي، موجها تعميماً على جميع خطباء المساجد لتخصيص خطبة الجمعة للقدس والتنديد بإعلانها عاصمةً لإسرائيل.

من جهته، دان رئيس كتلة المستقبل النيابية الرئيس فؤاد السنيورة القرار الانفرادي لترامب وقال انه يشكل مخالفة فاقعة للقرارات والأعراف الدولية.

بدوره، ندد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع بقرار ترامب وأعتبر أن الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل ينسف جميع مساعي السلام. ورأى في هذه الخطوة استفزازا لشعور شعوب المنطقة من مسلمين ومسيحيين.

وقالت النائب بهية الحريري ان انتزاع القدس من فلسطينيتها وعروبتها هو انتزاع لها من كل تاريخها وتراثها الإنساني وعملية تزوير جديدة للتاريخ والجغرافيا لا يمكن ولا يجب السكوت عنها.

أما الرئيس ميشال سليمان فدعا الى وقفة عربية واحدة موحدة بعيدة عن أي خلاف أو اختلاف في وجهات النظر، لرفض تهويد القدس لأنها كانت وستبقى عاصمة الجميع ولن تكون يوماً عاصمة للعدو الاسرائيلي،.

كما اعتبرت الرابطة المارونية ان هذا القرار الخطير يستفز مشاعر الفلسطينيين ويؤجّج الصراع ويؤخّر السلام.

أما ​رابطة التعليم الاساسي​ الرسمي في لبنان فقد دعت المعلمين في جميع المدارس الى تخصيص الحصة الرابعة من يوم الاثنين المقبل لرسم خريطة ​فلسطين​ داخل قاعات الصف وتخصيصها لشرح ​القضية الفلسطينية.
المصدر : المستقبل
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر