الخميس في ١٩ نيسان ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 04:15 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
نزيه نجم: مرشحو لوائح منافِسة تعلّموا على حساب الحريري
 
 
 
 
 
 
١٦ نيسان ٢٠١٨
 
أكد مرشح لائحة "المستقبل لبيروت" عن المقعد الأرثوذكسي نزيه نجم أن سبب انضمامه لـ"المستقبل لبيروت" هو أن "برنامج تيار المستقبل اقتصادي وسياسي وحياتي يهم مستقبل الشعب، يتحدث عن مشاكل الناس ويضع رؤية اقتصادية شاملة، بالإضافة إلى قربي سابقاً من رئيس الحكومة الشهيد رفيق الحريري، وحالياً نجله رئيس الحكومة سعد الحريري".

وشدد نجم في حديث صحافي، على أنه "إلى جانب الحريري على جميع الأصعدة وفي كل القرارات"، وسأل "من تريدون أفضل من رئيس الحكومة؟ استطاع تأمين 11 مليار دولار للقيام بالبلد وتحريك الاقتصاد، بفائدة منخفضة وقروض محدودة السنوات، في الوقت الذي يقع فيه البلد في مأزق ويحتاج إلى هذا المبلغ"، متمنياً "تجنُّب الانتقاد الذي لا يبني لبنان".

أضاف "هذا المبلغ سيخضع لرقابة المجلسين النيابي والوزاري، والرؤساء الثلاثة لن يقبلوا بصرف المبلغ بأساليب غير شرعية".

كما أشار إلى أن الحريري اختار شخصيات من بيئة اقتصادية وصناعية، وهؤلاء يدركون تماماً وضع الناس على الأرض، ويعلمون معاناة أصحاب المصانع والشركات، ونعمل بخط نظيف يريح الشعب اللبناني.

عن اللوائح المزدحمة في دائرة بيروت الثانية، أوضح أن "هؤلاء المنافسين ترشحوا ضد مشروع انمائي وضد مستقبل البلد، ضد مشروع الحريري الاقتصادي"، مؤكدا أنّ "معظمهم تعلّموا على حساب الشهيد رفيق الحريري، وعملوا في مؤسساته".

نجم حذّر من تضييع الوقت، في حين يسعى الفريق الآخر إلى الدخول بأكثرية إلى البرلمان، موجّهاً كلامه إلى المدنيين والمستقلين على اللوائح الأخرى بالقول: "لا يجب على كل من يحمل مشروعاً أن يعمل في النيابة، قد يتمكّن بعضهم من تحصيل منصب وزاري، أو المساعدة في الشأن العام، لكن اصبروا وخففوا من وطأة الأزمة على البلد الذي يحتاج إلى رؤية وبرنامج سياسي موحّد وواضح".

ويتمنى على "أهلنا في بيروت اختيار البرنامج الحقيقي، الذي هو نهج الشهيد والحريري الابن، وهو لمصلحة البلد وليس لفريق بعينه".

وفي حال وصوله إلى ساحة النجمة، أكد نجم أنه سيحمل نجم معه "إرث رفيق الحريري الذي بدأه العام 1992 عندما تسلّم رئاسة الحكومة حين أعطى انذاراً لجميع الموظفين الفاسدين لتقديم استقالتهم، قدّم بعضهم الاستقالة لكن لم يتم مساءلة هؤلاء من أين لك هذا
المصدر : المستقبل
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر