الخميس في ٢١ حزيران ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 04:50 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الرئيس عون تابع مع زواره الملفّ الحكومي
 
 
 
 
 
 
١٣ حزيران ٢٠١٨
 
شهد قصر بعبدا قبل ظهر اليوم سلسلة لقاءات تناولت مواضيع ديبلوماسية وسياسية، وركزت خصوصا على مسار عملية تشكيل الحكومة الجديدة وعلى الاوضاع الاقليمية، لا سيما منها موقف لبنان من مسألة عودة النازحين السوريين الى المناطق الآمنة في سوريا".

ديبلوماسيا، اجرى الرئيس عون جولة افق، مع السفير الفرنسي برونو فوشيه، تناولت "الاوضاع المحلية والاقليمية وتطور العلاقات اللبنانية - الفرنسية في المجالات كافة". كما تطرق البحث الى "مسألة عودة النازحين السوريين الى بلادهم وموقف لبنان منها".

واكد السفير فوشيه "استمرار الدعم الفرنسي للبنان، لا سيما لجهة ترجمة قرارات وتوصيات مؤتمري "روما 2" و "سيدر".

سياسيا، استقبل الرئيس عون، النائب عدنان طرابلسي الذي قال بعد اللقاء: "زرت فخامة الرئيس وتشاورت معه في الاوضاع العامة في البلاد، خصوصا موضوع تأليف الحكومة الجديدة لجهة الاسراع في التأليف وليس التسرع، لا سيما وان امامها العديد من الملفات والقضايا التي ينتظرها اللبنانيون. كما استمعت الى رأي فخامة الرئيس وتوجيهاته في العديد من القضايا المطروحة".

وعرض الرئيس عون مع عضو تكتل "لبنان القوي" اسعد درغام، حاجات المنطقة ومطالب اهلها.

واوضح النائب درغام انه وجه دعوة للرئيس عون لزيارة عكار، متمنيا تلبيتها، وعرض عدد من الملفات الانمائية التي تهم محافظة عكار التي لا تزال من دون دوائر واقسام بعد انشاء المحافظة.

وطالب النائب درغام بـ"انشاء مستشفى عسكري في عكار"، مشيرا الى ان الرئيس عون "اعرب عن دعمه لهذا المطلب".

وفي بيان وزعه المكتب الاعلامي للنائب درغام، اشار الى ان "النائب أسعد درغام زار رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ووجه له دعوة لزيارة محافظة عكار، كما تم التداول بعدد من المواضيع الانمائية التي تهم المحافظة، وفي مقدمتها تطبيق المراسيم الاجرائية المتعلقة بها، حيث تم تعيين محافظ من دون استحداث الدوائر المطلوبة، وشدد الرئيس عون على أهمية تطبيق اللامركزية الادارية والعمل في أسرع وقت على إستحداث كل الدوائر والمؤسسات الرسمية في عكار لتسهيل الأمور على المواطنين".

ولفت الى ان "درغام اطلع الرئيس عون على المشروع الذي يتبناه، وهو إنشاء مستسفى عسكري في عكار التي تضم ما يزيد عن 50 بالمئة من القوى الأمنية، وقد أكد الرئيس عون على أهمية الخطوة، مبديا دعمه الكامل لتسهيل إنشاء المستشفى العسسكري".

واستقبل الرئيس عون، عضو تكتل "لبنان القوي" النائب نقولا صحناوي، وعرض معه لحاجات منطقة بيروت الاولى والملفات الانمائية المعدة لتطويرها، اضافة الى مسألة الشراكة في بلدية بيروت.

واشار النائب صحناوي الى ان "البحث تناول ايضا عملية تشكيل الحكومة الجديدة، اضافة الى عدد من مواضيع الساعة".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر