الثلثاء في ٢٠ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:56 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
اشتباكات بين عائلتين بسوق بعلبك التجاري.. والتجار يناشدون الجيش التدخل
 
 
 
 
 
 
١٦ ايار ٢٠١٨
 
عاد الفلتان الامني في بعلبك الى الواجهة من جديد، واستهدف هذه المرة سوق المدينة التجاري. فعند ساعات الفجر الاولى، تعرضت عدد من المحال التجارية والملاحم إلى اطلاق نار نتيجة اشتباكات بين افراد من آل عثمان و آخرين من آل كيال، ما أدى الى إلحاق اضرار مادية جسيمة، فيما اندلعت النيران في بعض المحلات عملت عناصر الدفاع المدني على اخمادها.

وعلى الاثر، اعلن اصحاب المحلات ورئيس اتحاد بلديات بعلبك نصري عثمان وعدد من المخاتير وجمعية التجار الاضراب العام احتجاجا على هذا المسلسل المتكرر.

ثم عقد المعتصمون لقاءا مع محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر الذي وعدهم بالاتصال بقائد الجيش العماد جوزيف عون لوضعه في صورة ما حصل، مؤكدا أننا لن نسمح لأعداء الداخل بإخلال امن المدينة.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر