الاربعاء في ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:56 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
ناشطو حزب الله يوجّهون "نصائح وديّة" لـ "التيّار"
 
 
 
 
 
 
٥ تشرين الثاني ٢٠١٨
 
مع انطفاء محرّكات التأليف وانكفاء الكلام القيادي عن الأزمة المستجدّة، أو المفتعلة، التي تواجه تشكيل الحكومة والتي اصطلح على تسميتها "العقدة السنيّة" تولّى ناشطون من التيّار الوطني الحر للتداول بالموضوع على صفحات التواصل الإجتماعي والتي استمرّت رغم طلب قيادة "التيّار" التخفيف من حدّة التعليقات، إلا أنّ الانتقادات لحزب الله زادت حدّتها وبعضها صدر عن مسؤولين ونوّاب في "التيّار".

هذا الأمر استدعى تحذيراً ودوداً أتى على شكل نصائح من ناشطين في حزب الله للناشطين في "التيّار" لعدم الاسترسال في انتقاداتهم لأنّ الخلاف السياسي لن يكون في مصلحتهم. واعتبر مراقبون أنّ ردود ناشطي حزب الله على مواقع التواصل الإجتماعي جاء نتيجة "قبّة باط" لإيصال رسالة لا يريد مسؤولو حزب الله إيصالها مباشرةً لصديقه اللدود، ولكنّها تفي بالغرض، حتى الآن على الأقل، بانتظار تجاوب "التيّار".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر