الاربعاء في ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:56 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
كنعان: الميثاقية أساسية للحفاظ على الاستقرار
 
 
 
 
 
 
٦ تشرين الثاني ٢٠١٨
 
عقد "تكتل لبنان القوي" اجتماعه الأسبوعي في "سنتر طيار" - سن الفيل برئاسة رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل.

وعقب الاجتماع، تحدث أمين سر التكتل النائب ابراهيم كنعان فقال: "اعتبرنا المسألة الحكومية منذ اليوم الأول أساسية وضرورية بمعزل عن الخلافات والعقد، وتأليف الحكومة والشروع في ادارة شؤون البلاد ومواجهة التحديات ليست مطلبا مستجدا بالنسبة إلينا. وقد دعونا منذ البداية إلى الاستناد الى نتائج الانتخابات النيابية ووضع معيار واحد وتشكيل الحكومة، لأن هناك متطلبات وتحديات كبيرة يفترض أن نتحمل مسؤولياتنا في ضوئها كتكتل وكقوى".

وأشار إلى أن "التكتل يعتبر أن الحوار يبقى الأساس في حل العقد، والحفاظ على الميثاقية ومختلف المكونات اللبنانية أساسي في الحفاظ على الاستقرار الداخلي. كما يرى أن أي انتصار يسعى اليه اللبنانيون لا يتحقق، إلا بالتكافل والتضامن في ما بينهم"، وقال: "إن التكتل، وإذ يذكر بهذه المبادىء، يشدد على أنه يسعى إلى أن يكون منذ بداية استعادة الشراكة الوطنية جسرا بين كل المكونات لا أن يلعب دور الطرف، وذلك تحت سقف الدستور والمؤسسات والميثاقية التي نعتبرها الأساس في الحفاظ على الاستقرار".

ودعا مختلف الكتل إلى "حل سريع يحافظ على المسلمات والمبادىء التي انطلقنا منها جميعا، والحفاظ على المؤسسات الدستورية هو ربح لجميع اللبنانيين، فهيبة الدولة والمؤسسات ليست حكرا على احد او مكسبا لأحد، فنحن امام مرحلة حساسة على الصعد كافة دوليا واقليميا، واقتصاديا وانمائيا، ونعرف الأنين وما ينتظرنا، ما يتطلب أن نكون على مستوى هذه التحديات وأن نكرس قوة مؤسساتنا وتضامننا في ما بيننا لنصل الى نتائج ايجابية ينتظرها اللبنانيون".

وقال: "إن التكتل توقف كذلك أمام اقرار البطاقة الصحية، التي هي انجاز وطني يشارك فيه العديد من القوى السياسية، لكنها أتت في هذا العهد لتعطي رسالة إلى اللبنانيين بأن ما حلمنا به وعملنا من أجله على مدى سنوات يمكن أن يتحقق، تماما كالموازنات وقانون الانتخاب. كما نعمل في سبيل قانون يضمن الشيخوخة نأمل اقراره قريبا".

وأشار إلى أن "قانون البطاقة الصحية مهم جدا لتأمين التغطية الصحية الشاملة للبنانيين"، لافتا إلى أن "هناك خيارات عدة للتمويل"، وقال: "نأمل في إقراره في الهيئة العامة واستكمال ما تبقى من نقاط لم نتخذ قرارات حاسمة في شأنها".

وفي الشأن التشريعي، أشار كنعان الى أن "التكتل مع انعقاد الجلسة التشريعية، من دون ان يعني ذلك اطالة أمد حكومة تصريف الأعمال، بل لأن هناك تشريعات ضرورية تتعلق بالتزامات لبنان الدولية وبالكهرباء والانماء وملفات انسانية وحياتية، ما يشكل حاجة للبنانيين"، وقال: "فلنخرج من جنس الملائكة وننصرف الى الضرورات، لأن عمل المؤسسات واجب، واذا تعطلت احداها يجب الا تنعكس سلبا على الأخريات، مع ضرورة ان يطال التشريع الأمور الاساسية".

وختم كنعان: "إن يد التكتل ممدودة لجميع الافرقاء والكتل الراغبة في العمل والانجاز وتعزيز المؤسسات لمصلحة لبنان، ولا حواجز او خصومات او عداوات في السياسة بالنسبة الينا، والاختلاف السياسي يمكن حله طالما لا نختلف على الوطن، كما قال فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر