الخميس في ٢٧ نيسان ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 07:51 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
٣٠ اذار ٢٠١٧
طوت واشنطن المساحة الرمادية التي خلفتها إدارة الرئيس السابق باراك أوباما في التعامل مع إيران، واختارت ألوانا أكثر وضوحا في مواجهة الدولة التي تراها "راعية أولى للإرهاب".فالرئيس الأميركي دونالد ترامب كان واضحا منذ الحملة الانتخابية، وبعد تسلمه مفاتيح البيت الأبيض، بأنه عازم على وضع حد للجهود الإيرانية المزعزعة للاستقرار في الشرق الأوسط، ومراجعة الاتفاق النووي معها الذي يراه "سيئا"، حيث شجع طهران على توسيع نفوذها المؤذي في
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     3     4     5   6   7     8     9  
الصفحة التالية
كاريكاتور