الاربعاء في ٢٢ اب ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:51 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
١٥ اب ٢٠١٨
دخل الاقتصاد التركي مرحلة خطرة للغاية، في ظل تسارع انهيار الليرة أمام الدولار، عقب قرار الولايات المتحدة الأمريكية بمضاعفة رسوم وارداتها من منتجات الصلب والألومنيوم التركي.واعتبر خبراء، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نفسه، يمثل مشكلة رئيسية للاقتصاد التركي، من خلال "تدخلاته غير المحسوبة" في الاقتصاد، ومحاولته السيطرة على السياسة النقدية، ومعارضته رفع أسعار الفائدة، مما دفع المستثمرين للخروج من السوق التركي، وسط مخاوف من عدم
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     1     2   3   4     5     6     7  
الصفحة التالية
كاريكاتور