الاحد في ١٩ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:44 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
١٨ تشرين الثاني ٢٠١٧
أصيب الوعي الوطني عندي منذ الطفولة بلوثة الجريمة التي ضربت وحدتنا الوطنية عام ٥٨. وذلك عندما كان أخي مغادراً عملَه في مطار بيروت حين غيبته عن هذه الحياة رصاصةٌ طائشة وهو عندي اقرب الى الخيال. وكانت أولى محطات ذاكرتي في الشأن العام هو تلك الهزيمة عام ٦٧ التي ألحقت الأطفال بنكبة الكبار عام ٤٨، والتي تتجدد دائماً بنكبات أضعاف ما كانت عليه في صورتها الاولى، وهذا ما نشهده في مخيمات النزوح هذه الايام. وانهزم الوعي عندي يومَ دخلت اسرائيل الى
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة   1   2     3     4     5     6     7  
الصفحة التالية
كاريكاتور