الاربعاء في ٢٨ حزيران ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 08:06 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
٢١ كانون الثاني ٢٠١١
::وليد شقير:: لا يؤشر إصرار المعارضة اللبنانية على استبعاد رئيس حكومة تصريف الأعمال زعيم «تيار المستقبل» سعد الحريري عن رئاسة الحكومة اللبنانية العتيدة التي كان من المستبعد ان يجري تأليفها اصلاً، إلا إلى مسألتين بالغتي الخطورة على مستقبل الصراع المفتوح الذي يشهده لبنان.الأولى عودة الخلاف السوري – السعودي حول لبنان الى أشده، والثانية عودة القطيعة بين سورية وبين الحريري الى سابق عهدها، بل إلى مرحلة ما قبل اغتيال والده رفيق
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     1505     1506     1507   1508   1509     1510     1511  
الصفحة التالية
كاريكاتور