الاثنين في ٢٧ اذار ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 05:03 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
١٥ اذار ٢٠١٧
:: خيرالله خيرالله ::مرّت امس الذكرى الثانية عشرة لتظاهرة الرابع عشر من آذار. كانت التظاهرة التي أخرجت القوات السورية من لبنان دليلا على وجود لحمة وطنية بين اللبنانيين من كلّ الطوائف والمناطق والطبقات الاجتماعية. ظهر وعي جماعي لاهمّية لبنان بالنسبة الى اللبنانيين. تبلور هذا الوعي اثر اغتيال الرئيس رفيق الحريري ورفاقه قبل ذلك بشهر. كانت التظاهرة أيضا ردّا على خطاب «شكرا سوريا» الذي القاه الأمين العام لـ«حزب الله» السيّد حسن نصرالله،
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     1     2     3   4   5     6     7  
الصفحة التالية
كاريكاتور