الاربعاء في ٢٤ ايار ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 08:56 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
٢٨ نيسان ٢٠١٧
:: محمد علي فرحات ::تأكيد الاستخبارات الفرنسية مسؤولية النظام السوري عن قصف بلدة خان شيخون بغاز السارين، يناقض تماماً تصريحات مسؤولين روس وسوريين كبار نسبت مجزرة الكيماوي إلى المعارضة المسلحة، أو نفت حدوثها أصلاً بالقول إن صور ضحاياها «ملفّقة».تحدُث الجريمة وتكثر تفسيراتها لينطوي ذكرها وتتخفف الضمائر من موت الشعب السوري وخراب حضارته. ولن نكرر ما خبرته الشعوب في العقود القليلة الماضية من تحوُّل الثورة إلى فوضى، والنظام إلى
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     3     4     5   6   7     8     9  
الصفحة التالية
كاريكاتور