الاربعاء في ٢٣ اب ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 06:26 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
٢٤ تموز ٢٠١٧
:: خالد موسى :: ليس جديداً أن تعود أبواق السفاهة والتحريض والتخوين الموالية لـ"حزب الله"، إلى لغة التهديد والوعيد وأن تتصدر صفحات الجرائد الناطقة باسم الحزب عناوين استفزازية للبنانيين ومهينة بحق الدولة وأجهزتها الأمنية والعسكرية الشرعية. عناوين لا يرضاها أي لبناني يريد مصلحة لبنان أولاً قبل أي شيء آخر طالما أن دستور بلده ينص على أن "لا تعلو أي سلطة في لبنان فوق سلطة الدولة اللبنانية ومؤسساتها الشرعية" وبأن الدولة هي صاحبة السيادة على
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     1     2   3   4     5     6     7  
الصفحة التالية
كاريكاتور