الاربعاء في ٢٠ حزيران ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 01:55 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
٨ كانون الثاني ٢٠١٨
:: خالد موسى ::لا يزال موضوع مرسوم الاقدمية لضباط دورة عام 1994 الطاغي على الساحة الداخلية والذي ما زال عالقاً بين الرئاستين الأولى والثانية. ففي حين تصر الأولى على أهمية هذا المرسوم، تصر الرئاسة الثانية على رفض التوقيع والإعتراف به كونه غير دستوري ولا يحمل توقيع وزير المالية المعني كون هذا المرسوم يحتاج الى دفع مبالغ مالية من الدولة لهؤلاء.وكانت رئاسة الجمهورية أوضحت في بيان أمس أنه " منذ أن نشأ الجدل حول المرسوم المشار اليه، قدّم
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     1     2     3   4   5     6     7  
الصفحة التالية
كاريكاتور